تواصل الحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا تأمين الخبز للأشقاء السوريين النازحين في الشمال السوري عن طريق مكتبها في تركيا ضمن المشروع الغذائي " شقيقي قوتك هنيئاً " مستهدفة النازحين في محافظات ادلب وحلب وأريافهما والمخيمات المجاورة لها, عن طريق المخابز المتنقلة الممتدة على الشريط الحدودي التركي السوري.
وتتجاوز الطاقة الانتاجية للمخابز المتنقلة مليون و 272 ألف رغيف خبز أسبوعياً توزع مجاناً في معبري باب السلامة وباب الهوى بالإضافة لتكفل الحملة مصاريف تشغيلها وتوفير موادها الأولية .
وأشار مدير مكتب الحملة الوطنية السعودية في تركيا خالد السلامة إلى أن هذا المشروع يلاقي الاستحسان الكبير من قبل الأشقاء السوريين النازحين لما له من أثر كبير في توفير طعام الخبز الأساسية لكل أسرة حيث غطت المخابز احتياج النازحين السوريين في مخيمات باب السلامة ، سجو للأيتام، في منطقة إعزاز بريف محافظة حلب وعلى مقربة من معبر باب السلامة الحدودي مع تركيا، إلى جانب مناطق حارم وسلقين ومخيمات عائدون، صامدون، قادمون، في ريف محافظة إدلب قرب معبر باب الهوى الحدودي.
من جانبه أكد المدير الاقليمي للحملة الوطنية السعودية الدكتور بدر بن عبد الرحمن السمحان أنه وفي ظل امتداد الأزمة السورية وتزايد احتياج النازحين للمواد الغذائية الأساسية فقد عملت الحملة على إنشاء أربعة مخابز متنقله تغطي الاحتياج الفعلي للأشقاء النازحين السوريين من الخبز.


>
الوصلات الخارجية الموجودة في البوابة هي لأغراض مرجعية، حيث إن اللجان والحملات الإغاثية السعودية ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية.