دشنت حملة خادم الحرمين الشريفين لإغاثة الشعب الباكستاني الشقيق مشروع توزيع الحقائب المدرسة والزي المدرسي على الأطفال الأيتام والمحتاجين والمتضررين من الكوارث الطبيعية في باكستان. وأن هذا المشروع يأتي ضمن العديد من المشاريع الإنسانية التي تنفذها الحملة في باكستان بتوجيهات سامية وإشراف مباشر من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية المشرف العام على حملة خادم الحرمين الشريفين. وبيّن أن المشروع يهدف إلى توزيع أكثر من ثمانية آلاف حقيبة مدرسية تم
 
توزيعها على الطلبة والطالبات الأيتام الذين يدرسون بمدارس مؤسسة التعليم والتنمية الريفية والتي تملك أكبر شبكة تعليمية بإقليم كشمير، وتحوي الحقائب على أكثر من ثلاثين صنف من مواد القرطاسية اللازمة وأكثر من خمسة وستين ألف كتاب مدرسي لاستخدام الطلبة خلال العام الدراسي ولمختلف المراحل التعليمية بالإضافة لزي مدرسي متكامل لجميع الطلبة والطالبات.
>
الوصلات الخارجية الموجودة في البوابة هي لأغراض مرجعية، حيث إن اللجان والحملات الإغاثية السعودية ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية.