بتوجيه من صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية والمشرف العام على الحملة الشعبية لإغاثة الشعب اللبناني قام المدير المكلف في مكتب الحملة الشعبية السعودية لإغاثة الشعب اللبناني في بيروت بدر بن عبدالرحمن السمحان في بيروت اليوم بتسليم منسّق عام الهيئات الخارجية للهيئة العليا للإغاثة في لبنان محمد المملوك مساعدة إلى لبنان وهي عبارة عن 11 مولدا كهربائيا بقوة إجمالية تقدر ب 12000 حصان. 
وخلال تسليم المساعدة قال المدير المكلف في مكتب الحملة الشعبية السعودية لإغاثة الشعب اللبناني في بيروت بدر بن عبدالرحمن السمحان إنه امتدادا لما تقوم به الحملة الشعبية السعودية لإغاثة الشعب اللبناني بتوجيهات من سمو النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية المشرف العام على الحملة الشعبية السعودية وبمتابعة مستمرة من معالي مستشار سمو النائب الثاني الدكتور ساعد العرابي الحارثي ومن سفير خادم الحرمين الشريفين لدى لبنان علي بن سعيد عواض عسيري قامت الحملة اليوم بتسليم مجموعة من المولدات الكهربائية بقوة 12000 حصان سيتم توزيعها عبر الهيئة العليا للإغاثة في لبنان إلى بعض البلديات والمخيمات الفلسطينية في لبنان.
من جهته أكد منسق عام المساعدات الخارجية للهيئة العليا للإغاثة في لبنان محمد المملوك أنّ هذه المبادرة الكريمة من المملكة العربية السعودية لا تمثل إلا جزءا يسيرا مما قدّمته وتقدمه المملكة للبنان بتوجيهات من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز آل سعود وبإشراف من صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.
وقال لقد أثبتت المملكة العربية السعودية منذ عدوان يوليو على لبنان وما قبله أنّها كانت ولا تزال مع لبنان في السراء والضراء والأرقام تتكلم عن نفسها والمساعدة التي استلمناها من المملكة لا تُقدّر بثمن إضافة إلى المساعدات المالية والودائع وغيرها.
 
>
الوصلات الخارجية الموجودة في البوابة هي لأغراض مرجعية، حيث إن اللجان والحملات الإغاثية السعودية ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية.